ناطور منازل المسيحيين الفارغة

المهندس باسل قس نصر الله يقال أن نابليون بونابرت عندما دخل مصر، كان يجول في الاسكندرية ويسأل عن الأبنية فيها، فيشرحون له: هذه كنيسة القديس مرقص وهذه كنيسة القديس جرجس وهذه كنيسة القديس يوحنا، وكانت كنائس ضخمة، فقال إن مسيحيي الشرق سيصبحون مثل خيال المآته (فزاعة). اليوم أتذكر هذه الكلمات... أمر على البيوت الخاوية من ساكنيها، الواقفة كشاهد على عصر الخوف... أصبحت أتفاجأ من الأشخاص الذين يتركون بلدانهم ليهاجروا.... كم تمنيت أن أجلس على أرصفة تسامرنا عليها ونحن ...التفاصيل

فأنا على حبك غيورة....

الإيمان بيت لحمتخاصم الرمش ومقلة العين, وبقيت الدمعة في الهدب مأسورة من يحررها....من يفك قيدها .... وهي بكبريائها مجبورة ألم حرقة غصة في القلب محفورة أسف ندم عتاب كلمات حروفها مقهورة كيف يخاصم القلب نبضه, والجسد روحه وأديم الأرض ثراه وهم في قانون العشق اسطورة... فيا نور عيني ونبض قلبي وروح جسدي ألتمس منك العذر فبدون وجودك لا تكتمل الصورة .... لا تاخذني على محمل الجد, فأنا على حبك غيورة أغار عليك من نسمة الصباح, ومن عبق الزهور المنثورة أشتاق الى التفاصيل الصغيرة التي تجمعنا الى حروف تغدو بين شفتيك مخمو...التفاصيل

حماية مسيحيي البلاد حماية للعروبة

صحيفة القدس\ راسم عبيدات وجود المسيحيين بين العرب، هو الذي يقدمهم كأمة ذات طبيعة قومية لا مجموعات دينية، والأمم الحديثة إن كان الدين عنصرا حيويا في وجودها، الا أنها لا تقوم على أساس ديني وإلا فإنها ستجد نفسها في حرب وصراع مع كل دين،وهذا ليس من الإسلام بشيء. والذي يدفعنا إلى هذا القول هو ما يتعرض له مسيحيو الشرق وتحديداً في العراق من قتل وتهجير وتدمير واعتداء على دور عبادتهم من كنائس وأديرة والاستيلاء على أراضيهم وممتلكاتهم والتعدي على حقوقهم وحرياتهم الشخصية، وغدت المسألة كأنها عملية تطهير عرقي. ولعل ما قامت به جماعا...التفاصيل

المسيحيون العراقيون واشكالية الترهيب الموجه

فاضل بولا عن موقع عراق الغدلا نريد تناول تاريخية وجود المسيحيين على ارض وادي الرافدين بشكل اكاديمي كما لا نبتغي الإستشهاد بالأدلة والقرائن لتثبيت عراقتهم وعمق جذورهم ، ليس فقط على هذه القطعة الجغرافية التي اسميت العراق بعد تثبيت حدودها وفق معاهدة ساكس بيكو الإنجليزية الفرنسية ، في عملية تقسيم تركات الدولة العثمانية المهزومة في الحرب الكونية الأولى ، وإنما حتى في المناطق التي اصبحت من ضمن الخارطة التركية وفق نص معاهدة بروكسل سنة 1928 كـ ( منطقة حكاري ومنطقة طور عابدين ) اللتين كانتا من ضمن خارطة ( بيت نهرين ) وادي الرافدين...التفاصيل

بيان اوسيب عن مسلسل السيد المسيح

وسائل الاعلامللحفاظ على العيش معاً واحترام الآخر وحرية التعبير تابع مرصد الحريات الاعلامية في الاتحاد الكاثوليكي العالمي للصحافة- لبنان، المواقف التي صدرت حول مسلسل "السيد المسيح" على قناتي ال NBN والمنار وقرارهما بتوقيف عرض المسلسل، بعد مساع واتصالات حثيثة شارك فيها الاتحاد من أجل ايجاد صيغة أفضل للخروج من ردات الفعل وانعكاساتها السلبية. وجاء في بيان الاتحاد ما يلي: 1- يوجّه الاتحاد الشكر لجميع الذين ساهموا في تقريب وجهات النظر واضفاء جوّ من الحوار البنّاء ما أدى الى مخرج هادىء وحكيم وهذه هي روح...التفاصيل

حسن ومرقص

صلاح منتصراستحوذ فيلم «حسن ومرقص» على تعليقات اكبر عدد من الكتاب لأسباب مختلفة، اولها ظهور عمر الشريف لاول مرة مع عادل امام في فيلم واحد، وقد ذكر عمر الشريف انه كان يتمنى ان يمثل مع اثنين من نجوم السينما، احدهما عادل امام والثاني احمد زكي الذي توفاه الله. سبب ثان للاهتمام بــ «حسن ومرقص» انه يتناول قضية تعانيها مصر، وهي حالة الاحتقان التي لم تكن موجودة من قبل بين المسلمين والمسيحيين، وقد نجح الفيلم في اخراج ما في داخل بعض مواطني كل فئة تجاه الاخرى، فالمسيحيون يشكون انهم ليسوا احرارا في بناء او اصلاح كنائ...التفاصيل

تعليقا على ما ورد في مقال المطران سهيل دواني

الكاتب احمد القاسمورد لنا هذا التعليق من الاخ الكاتب احمد القاسم على مقال سيادة المطران سهيل دواني، ولاهميته ارتأت ادارة سراجنا ان تضعه كمقال مستقل بذاته حتى تعمم الفائده المرجوة منه، ونحن اذ نورد هذا التعليق فاننا نرسل التحية الى سيادة المطران، والشكر الجزيل الى صديق سراجنا الكاتب احمد القاسم ونتمنى دوام التواصل. ... الأخ الفاضل والغالي نيافة المطران سهيل دواني احييك على هذه الكلمات الرائعة والمعبرة بصدق وعمق وبحق وحقيقة، عن العلاقة الحيقيقية المتينة والعميقة، بين المسلمين العرب، واخوانهم المسيحيين العرب، وحق...التفاصيل

العيش المشترك

المطران سهيل دواني السلام عليكم ابدأ بالتحية التي القتها السماء إلى الأرض عندما جاء الملاك مرسل من الله إلى العذراء مريم عليها السلام ليبشرها بميلاد السيد المسيح حيث بدأ حديثه معها وقال السلام عليكي يا مريم لذا السلام عليكم أيها الإخوة والأخوات إن ظاهرة التفرقة الدينية، وتصنيف البشر وفق المعتقد الديني الذي ينتمون إليه، هي ظاهرة غريبة عن مجتمعنا وبلادنا وتاريخنا، رغم ظهورها في العقود الأخيرة على الساحة العالمية، وعندما أقول أنها ظاهرة غريبة عن مجتمعنا فليس في الأمر مجاملة، إنما واقع مارسناه وعايشناه عبر ت...التفاصيل

كلنا في الحياة نعبر طريق الآلام

وفاء أبوغوش عنبتاوييظن المسلمون في العالم العربي والإسلامي " وربما" في فلسطين بالتحديد بل هم شبه متأكدون أنهم وحدهم المحرومون والممنوعون من حرية ممارسة شعائرهم الدينية كون الكيان الإسرائيلي يمنع المصلين من الصلاة الأسبوعية في المسجد الأقصى أو السماح لهم، بصعوبة وتضييق وتحديد العدد وطول انتظار للأتي من مدن بعيدة قليلا ،وكون هذا الخبر أسبوعي فالتعاطف والمشاعر الدينية بشكل عام متوجهة في اتهام الكيان الإسرائيلي بسلب المسلمين حرياتهم الدينية.... وبعد.....الناس في فلسطين ثلاثة أديان إسلام، مسيحية، سامريه ألسامري لا ي...التفاصيل

المأثور والمقدس

ماهر عساف طلب القرآن الكريم القراءة من النبي في أول لقاء مع الوحي ، حيث قال : ( اقرأ باسم ربك الذي خلق ، خلق الإنسان من علق ، اقرأ وربك الأكرم ، الذي علم بالقلم ، علم الإنسان ما لم يعلم ) . وهو استحضار لكل أدوات الثقافة في كلمات تعبر ببراعة ودقة عن قراءة تجريبية فاحصة لصفحات هذا الكون المنظور ، وقراءة متدبرة لكل الأسفار والسير والتراجم والتاريخ والعلوم . وبين هذا وذاك ، وبعد أن كان العرب أصحاب فضل في العلم والثقافة ، وكانت المدن العربية قبلة للحضارة ووجهة لكل الدارسين ، ودليلا على اتساع العقل العر...التفاصيل

الاحتلال والحرم الإبراهيمي....

الأب إبراهيم نيروزتنوعت أساليب القمع الإحتلالي الإسرائيلي وتعددت أدواته، وكثرت أشكاله وإرهاصاته وتأثيراته على الحياة الفلسطينية بكل أشكالها ومناحيها، وها هو يجدد قمعه هذه الأيام باستخدام يد الدين، كم مرة حاول الإحتلال إظهار نفسه على إنه دولة ديمقراطية حضارية متطورة، تعطي مواطنيها حقوقهم وتقدم لهم الخدمة والدعم الإنساني لكل من يحتاجه، حتى وإن كانوا هؤلاء من الذين يوصفون بالأعداء، وكأن بالأمر قيم معينة سامية عالية تقدمها هذه الدولة بشكل معين أمام الرأي العام العالمي لإقناعه بمقدار طيبة ووداعة كيانهم، وقد بذلوا الجه...التفاصيل

هل تسمحون لي؟

دلع المفتي في بلاد يغتال فيها المفكرون، ويكفر الكاتب وتحرق الكتب، في مجتمعات ترفض الآخر، وتفرض الصمت على الافواه والحجر على الافكار، وتكفر اي سؤال، كان لابد ان استأذنكم ان تسمحوا لي.. فهل تسمحون لي ان اربي اطفالي كما اريد، وألا تملوا علي اهواءكم واوامركم؟... هل تسمحون لي ان اعلم اطفالي ان الدين لله اولا، وليس للمشايخ والفقهاء والناس؟.... هل تسمحون لي ان اعلم صغيرتي ان الدين هو اخلاق وأدب وتهذيب وامانة وصدق، قبل ان اعلمها بأي قدم تدخل الحمام وبأي يد تأكل؟.... هل تسمحون لي ان اعلم ابنتي ان الله محبة،...التفاصيل

الأنا والأخر....

المطران جورج خضر صباح الخير أيها البشر ....صباح الخير أيها الأدمييون ....أيها المسيحيون ...أيها المسلمون ..... صباح الأحد .....وصباح الجمعة ..... من فاتته صلاة الجمعة .... فليقرأ هذه الكلمات...من فاتته صلاة الأحد فليقرأ هذه الكلمات ...وبعد... .وصف سعد زغلول كتابات مصطفى صادق الرافعي في سلسلة كتبه "وحي القلم " بقوله تنزيل كأنه التنزيل ...ولو قرأ سعد زغلول هذه الكلمات لكرر عبارته وأضاف( لو كان أحد الأنبياء على قيد الحياة لقال اشهدوا له بالإيمان )...... هذه المقدمة بقلم وفاء عنبتاوي...........من هنا تبدأ...التفاصيل

قرار

وفاء أبوغوش عنبتاوي الأكمه هو الذي خلق أعمى .. بمعنى لا يعرف الإبصار ... ولا يعرف معنى الألوان , يبني في ذهنه قاعدة للألوان أو خلفية لأشياء كثيرة ... حتى العتمة التي نظن أنها الشيء الوحيد الذي يعرفه ... لا يعرف أنها اللون الأسود ... الخارطة الموجودة في ذهنه تختلف عما في أذهاننا ... مع أننا إذا أجرينا حواراً إذاعياً مع مبصر لن نفرق بين الأعمى والبصير في تناول الفكر عند سماعه .. إن بؤرة الفهم والإحساس والفكر واحدة بعيداً عن جرح البصر ... ما أهمية ما أقول في هذه المقدمة ؟ لقد أخذ المهندس باسل قس نصر ا...التفاصيل

شهادة عربي مسيحي

المهندس باسل قس نصر الله بعد أحداث 11 أيلول 2001، عادت إلى الظهور في العالم كله، فكرة قديمة كانت جهات كثيرة تحاول أن تبرزها، ألا وهي ربط الإسلام بالإرهاب، ومحاولة إبراز اضطهاد الإسلام للاقليات التي تعيش في المجتمعات التي يسيطر عليها الإسلام، وقد ساعد ذلك مجمل الأعمال من تفجيرات مصر الى لندن أخيرا، التي تقوم بها جهات، لم يثبت في يوم من الأيام أنهم يمثلون الاسلام، سوى إدعائهم هم فقط بذلك، والاسلام وكل الاديان منهم براء. وأنا كمسيحي شرقي أعيش في مجتمع غالبيته مسلمة، رأيت من الواجب أن أقول شهادتي إضافة إلى ما ...التفاصيل
التيه هو ان تجد نفسك.....وفاء